عناوين
ترامب والكونغرس يتفقان على اعتبار جهة الصحراء جزءاً من المغرب  «إناس بريس»   اهداف مباراة يوفنتوس 3-0 فروسينوني مباراة حارقة تستحق المشاهدة  «إناس بريس»   فرق شاسع بين كوبل مراكش وكوبل اكشوان اكنوان مؤثر ….  «إناس بريس»   اهداف مباراة باتي بوريسوف وأرسنال 1-0 الدوري الأوروبي  «إناس بريس»   شاهد ابداعات الفنان حكيم زياش أمام ريال مدريد فيديو خاص لتحركاته..  «إناس بريس»   شاهد هدف حكيم زياش في شباك ريال مدريد  «إناس بريس»   شاهد هدف كريم بنزيما في شباك اياكس أمستردام  «إناس بريس»   كل ماتريد ان تعرفه عن الفلاكة..!! المادة التي تحول متعاطيها الى رومبي..  «إناس بريس»   رئيس جماعة ايت داوود “مبارك السيد” ينخرط في الحملة التي اطلقها شباب ايت داوود من اجل رد الاعتبار للرياضة بالمنطقة  «إناس بريس»   الكثير منا يسمع بالمبالغ المالية والإعداد الكبيرة مابعد المليون ولكن هل تعرف كم عدد الاصفار وراء كل رقم ..!! الان حان الوقت لتعرف ذلك ..؟؟  «إناس بريس»  
الرئيسية » مال و أعمال » هذه خلفيات عجز “حكومة بنكيران” في استقطاب “أموال الخليج”

هذه خلفيات عجز “حكومة بنكيران” في استقطاب “أموال الخليج”

لم تتمكن الحكومة المنتهية ولايتها، التي يرأسها عبد الإله بنكيران، من الحصول سوى على 3.17 مليار درهم من أصل 13 مليار درهم (1.2 مليار دولار) التي كان من المتوقع أن يتم تحويلها من طرف دول مجلس التعاون الخليجي في اتجاه المغرب من أجل تمويل مشاريع استثمارية هيكلية.

ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي لا يتمكن فيها المغرب من الحصول على المبالغ المالية الكاملة التي رصدتها أربع دول خليجية هي قطر والسعودية والكويت والإمارات خلال سنة 2012، والتي قررت تقديم هبة لا ترد للمغرب قيمتها الإجمالية تصل إلى 5 مليارات دولار في الفترة من 2012 إلى 2017، لتعزيز البنية التحتية وتقوية الاقتصاد ودعم السياحة. وقد سبق لوالي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري أن انتقد العجز الحكومي في استقطاب هذه الأموال في الوقت المحدد لها.

ويعزو الخبراء هذه المسألة إلى العجز الحكومي في تقديم مشاريع هيكلية مقنعة لعرضها على اللجنة المشتركة التي تم تأسيسها بشراكة مع دول الخليج المساهمة في هذا التمويل الضخم، ومحاولة إقناع المسؤولين في هذه الدول الخليجية بتمويل هذه المشاريع.

وقال المحلل الاقتصادي إدريس إيفينا إن العمل الحكومي في ما يخص إعداد ملفات المشاريع الاستثمارية التي سبق لمجلس التعاون الخليجي أن تعهد بتمويلها، من خلال رصد 5 ملايير درهم طوال الفترة الممتدة ما بين 2012 و2017 شريطة أن تحصل على تأشيرة اللجنة المشتركة المعهود لها بدراسة هذه المشاريع، فشل بشكل واضح.

الخبير الاقتصادي المغربي قال لهسبريس إن الحكومة افتقدت على ما يبدو النجاعة الجدية في تعاملها مع ملفات هذه الاستثمارات والمبالغ المالية التي تعهد الخليج بتوفيرها، نافيا أن يكون لتراجع أسعار البترول دور في ذلك، معتبرا أن الالتزام الذي أخذته هذه الدول على عاتقها قد أوفت به، لكن الحكومة لم تتعامل مع الملف بالجدية المطلوبة والنجاعة الواجب توفرها في مثل هذه الحالات.

إيفينا قال، في التصريح ذاته، إن الحكومة المنتهية ولايتها أضاعت الوقت الكثير، ولم تتمكن من فرض الإصلاحات الإدارية التي كانت هي الحل الأمثل للعوائق والروتين الإداري الذي كانت تجابهه ملفات الاستثمارات الأجنبية من جهة، ومن جهة أخرى، الرتابة في التعامل مع ملفات الاستثمارات العمومية في مجال البنى التحتية الحيوية التي عبّرت دول الخليج عن نيتها بتمويلها، ووفرت لذلك أغلفة مالية ضخمة بواقع مليار دولار لكل دولة، لكن الحكومة لم تكن في المستوى المطلوب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*